قواعد العشق الأربعون

للمؤلفة: أليف شفق

Last updated on سبتمبر 17th, 2019 at 10:48 ص

ترجمة: محمد درويش

سنة النشر: 2015م

الناشر: دار الآداب.

عن الكتاب: “تسرد المؤلفة إليف شفق في رواية قواعد العشق الأربعون قصتين متوازيتين، إحداها في الزمن المعاصر من خلال شخصية إيلا روبنشتاين، والأخرى في القرن الثالث عشر، عندما واجه الرومي مرشده الروحي، “شمس التبريزي” وكيف استطاعا معاً أن يجسدا رسالة الحب الخالدة”.

ملخص الرواية: “الخط الزمني الأول وتحديداً في العام 2008م، من خلال شخصية “إيلا روبنشتاين” هي امرأة أربعينية متزوجة من طبيب أسنان غير سعيدة في زواجها، تحصل على عمل كناقدة في دار نشر، وكانت أول مهمة لها في عملها كناقدة أن تكتب تقرير تنتقد فيه رواية تدعى (الكفر الحلو) مؤلفها رجل يدعى (عزيز زاهارا). تتحدث الرواية عن مقابلة الرومي بـ شمس ومن خلال قراءة (إيلا) لهذه الرواية أحبت قصة بحث شمس التبريزي عن جلال الدين الرومي ودور الدرويش في تحويل رجل الدين الناجح إلى صوفي ملتزم، وشاعر عاطفي وداعية للحب. وتبدا في مراسلة الكاتب وحياتها تنقلب وتأخذ منحنى مختلف تماماً، وتأثرت أيضاُ بقواعد شمس (قوعد العشق الأربعون)، والتي تقدم نظرة ثاقبة للفلسفة القديمة التي وحدت الناس والاديان، وأن الحب يوجد في داخل كل شخص منا. وبعد قراءتها للرواية أدركت أن قصة الرومي تعكس قصتها وأن عزيز يعكس قصة شمس في الرواية، فقد جاء لكي يرشدها إلى طريق الحرية.

الخط الزمني الثاني وتحديداً في القرن الثالث عشر، يحكي قصة اللقاء بين الصوفي (شمس الدين التبريزي) والفقيه (جلال الدين الرومي)، ويسرد الأحداث الغريبة والعاصفة التي تحدث بعد التقائهما وكيف انتهت بمقتل شمس الدين التبريزي وتحول جلال الدين الرومي إلى أهم شاعر صوفي في التاريخ الإسلامي. ثم يتقاطع الزمانان، الماضي والحاضر، فأحوال شمس التبريزي قد غيرت حياة “إيلا روبنشتاين” إلى الأبد، كانت امرأة عادية راكدة، فقد تحولت إلى عاشقة مجنونة تضحي بكل شيء من أجل الحب”.

أبرز الموضوعات التي جاءت في قواعد العشق الأربعون:

العشق الأربعون لججلال الدين - قواعد العشق الأربعون

الوسوم

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    لعلي استذكر قصه جلال الدين الرومي حيث جاء أحدهم إلى جلال الدين حاول أن يوقع بينه وبين رفيقه شمس التبريزي وكانت حجته بأنه رأى شمساً يشرب الخمر فرد عليه الرومي قائلاً والله لو رأيت ثوبه ملطخاً بالخمر ورائحته تفوح منه لقلت انها سكبت عليه ولو رأيته واقفاً على الجبل ينادي أنا ربكم الأعلى لقلت بأنه يتلو الآيه ، اذهب فإني لا أرى شمساً بعيني وإنما أعرفه بقلبي

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق