جماهير “العميد” متربعة على عرش الصدارة

هل يعكس الحضور الجماهير نتائج الفرق ؟!

Last updated on يناير 9th, 2020 at 10:53 ص

هل عشق الجماهير لناديها يكمن في حضورها؟ أم قوة تأثيرها داخل الملعب؟

غالباً ما يصرح رؤساء الأندية أو اللاعبون قبل المباريات بأهمية حضور الجماهير بل ويطالبونهم بدعم أنديتهم بحضورهم وملأ المدرجات بتشجيعهم المستمر طوال التسعين دقيقة، ولكن هل هذه المطالبات تقال لكسب محبة الجمهور؟ أم أن اللاعبين بالفعل يتأثرون بحضور ودعم جماهيرهم؟

8,969,720 هو مجموع الحضور الجماهيري منذ عام 2010 حتى عام 2019، وفي الدوريات العالمية لا يتجاوز هذا الرقم 30% من الحضور الأساسي، فمثلاً الدوري الإنجليزي تجاوز عدد الحضور الجماهيري 29 مليون في موسم 2019 فقط.

عوامل متعددة ساهمت في الوصول لهذا الرقم منها دعم الملك عبد الله بن عبد العزيز – رحمه الله – للكرة السعودية في بناء ملعب ” الجوهرة “ بجدة والتي تصل سعته إلى 60 ألف متفرج، مدينة الملك عبد الله الرياضية الجوهرة المشعة التي أضاءت جماهير المنطقة الغربية فمنذ افتتاحها عام 2014 لم يتدنى عدد الحضور الجماهيري للدوري السعوي عن مليون متفرج، بخلاف الموسم الذي سبقه حيث وصل عدد الحضور فيه إلى 893,676 متفرج.

هناك 720  جائزة لموسم 2019، 240 سيارة وجهاز آيفون وكرة قدم قدمتها الهيئة العامة للرياضة لإيمانها بأهمية حضور الجماهير ومدى تأثيرهم بالقيمة التسويقية للدوري، كما قدمت الهيئة منذ العام الماضي جوائز للجماهير تسحب بين شوطي اللقاء في كل مباراة تقام من خلال كاميرا خُصصت لرصد الجماهير.

لنبدأ بالرقم الاستثنائي المحقق بالموسم الماضي بعدد الحضور الجماهيري الذي وصل 1,677,908 وهو الرقم الأعلى في مسابقات الكرة السعودية منذ بدايتها، وقد تصدر الحضور الجماهيري لنادي الاتحاد القائمة بواقع 462,183 متفرج، وهذا لا يعكس نتاج فريقه الذي احتل المركز العاشر، فيما كان بطل الموسم ذاته نادي النصر، وكان الجمهور هو الداعم الحقيقي لناديه رغم النتائج السلبية المتتالية في الدوري، بينما حقق الاتحاد الدوري السعودي 8 مرات واخرها عام 2009.

الحضور الجماهيري لا يعكس نتاج الفرق هذا ما اتضح في احصائيات الحضور الجماهيري خلال التسع سنوات الماضية ففي عام 2012 كان بطل الدوري نادي الشباب فيما احتل نادي الأهلي صدارة الحضور الجماهيري، واحتل نادي الاتحاد صدارة الحضور عام 2013 بينما كان البطل نادي الفتح كأول نسخه يحققها في تاريخه.

كذلك عام 2015 تصدر جمهور الاتحاد الحضور الجماهيري فيما كان نادي النصر هو بطل الموسم، وواصلت جماهير الاتحاد تصدرها في عامي 2017 و2018 رغم حصول نادي الهلال بطولة الدوري في تلك النسختين.

بخلاف عام 2010 الذي تصدرت خلاله جماهير نادي الهلال الحضور مع حصوله على بطولة الدوري، بالإضافة إلى عام 2016 الذي تصدر جمهور الأهلي الحضور في الملعب وكسب بطولة الدوري بعد غياب دام أكثر من 30 عام عن بطولة الدوري، واحتلت جماهير النصر صدارتي الحضور الجماهيري والدوري في موسم متصدر لا تكلمني عام 2014.

الوسوم

‫2 تعليقات

  1. حضور الجماهير لها دافع كبير للاعبين ممن يجعلهم اكثر حماس ويزيد طاقتهم ويشعرهم بالمسوؤليه لان يجب ان يسعدو الجمهور بالفوز ولكن دائماً الاتحاد متصدر في حضور الجمهور

اترك تعليقاً

Connect with:




لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق